أخبار عاجلة
الرئيسية » Fun » معلومات عن صنع الإسفنج

معلومات عن صنع الإسفنج

كيفية صنع الإسفنج تعتبر التصنيع احدى الانشطة الاستثمارية الهامة والتي اسهمت على نحو عظيم في تطور وازدهار الاستثمار في الدول المختلفة، وفي ذلك الحين لعبت دورا كبيرا في تغطية حاجيات مكان البيع والشراء الاقليمي من السلع المختلفة، كما انها امنت فرص عمل للكثير من الاشخاص، وتقسم الصناعات الى صناعات استخراجية، وصناعات تحويلية، وهي الصناعات التي تقتضي تغيير المواد الخام الى سلع يمكن النفع منها، والصناعات التحويلية كثيرة ومتعددة، وتندرج تحت قايمتها تصنيع الاسفنج التي سنسلط الضوء عليها في ذلك المقال.

في الطليعة وقبل الجديد عن تصنيع الاسفنج لا بد لنا من تفسير ماهية تلك المادة، فالكثير من الناس يعتقدون بان الاسفنج يتم استخراجه من حيوان الاسفنج البحري، الا ان الواقع مختلف لهذا تماما، فالاسفنج هو عبارة عن مادة صناعية يتم تصنيعها من سيليلوز الياف الخشب، او البوليمرات البلاستيكية الرغوية، وكثيرا ما يستعمل الاسفنج في تطهير الاواني والاسطح المختلفة، لقابليتها العظيمة لامتصاص المياه والمحاليل المستندة الى الماء، كما يستعمل كذلك في صناعة بعض قطع الاثاث.

وصناعة الاسفنج كغيرها من الصناعات، لا بد من توفر المواد الخام في البداية، ليتم تمريرها بعدة فترات حتى يتكون لدينا الاسفنج المعلوم والمستخدم، وفي ما يلي شرح مفصل عن اسلوب تصنيع الاسفنج :

المواد المستخدمة في تصنيع الاسفنج

يجب ان يتم اعداد المواد الخام في حجرة مكيفة على درجة حرارة تتراوح بين 19 الى 22 درجة ميوية، والمواد الضرورية لتصنيع الاسفنج هي :

  • بوليول.
  • .(TDI) ايسو
  • مواد منشطة، وهي : امين، وسيليكون، وميثيلين كلورايد، وماء، واستنس اوكتاتيد، والوان بيجمانت.

مراحل صناعة الاسفنج

تتم عن سبيل تمرير المواد الماضية في اربع فترات كالاتي :
  • مرحلة خلط المواد الخام : وهنا يتم نقل المواد الخام يدويا من اوعيتها المحتوية عليها الى اربع خزانات معزولة عن بعضها في حجرة الصب، بحيث يتم توزيعها في كل خزان كما يلي :

الخزان الاول يوضع فيه مادة الايسو، والخزان الثاني يوضع فيه مادة البوليول، اما الخزان الثالث فيوضع فيه خليط من البوليول مع استنس اوكتاتيد، ومن ثم يضاف اليهم الوان بيجمانت، في حين ان الخزان الرابع يوضع فيه خليط الامين، والسيليكون، والماء، وبعد ان يتم تعبية الخزانات الاربعة بالمواد المناسبة يتم توصيل هذه الخزانات بماكينة الصب عن سبيل انابيب مثبت عليها مضخات لكل منها معدل سحب مختلف، بحيث تقوم بسحب المواد الخام ونقلها الى راس الة الخلط.

  • مرحلة الصب: وهنا يتم صب الخليط على ورق الكرافت الموضوع على مجرى متحرك بواسطة مصفاة تتحرك اليا، ليبدا التفاعل الكيميايي بعدها على درجة حرارة الحجرة (خمس وعشرين درجة)، لتصل درجة حرارة الحجرة الى ثمانين درجة نتيجة لـ التفاعل الكيميايي الحاصل، ومن اللازم وضع تهوية موضعية على طول المجرى المتحرك نتيجة لـ الابخرة والغازات الناجمة عن التفاعل، وفي تلك الفترة يمكن روية الخليط يتغير الى قطعة من الاسفنج متخذة شكل القالب الموضوعة فيه.
  • مرحلة التجفيف: يتحرك قالب الاسفنج على نحو الي فوق مجرى متحرك متصل بالة الصناعة على نحو مباشر، ليتم تقطيعه حسب الاطوال المطلوبة عن سبيل سكين كهربايي، وبعد هذا ياخذ العمال تلك القطع ويضعونها في ساحة التجفيف مزيلين عنها ورق الكرافت المغلفة به ويتركونها لفترة اربع وعشرين ساعة حتى تجف.
  • مرحلة الاعداد والتنجيد: يتم نقل قطع الاسفنج الجافة الى مقر مخصص لتجهيزها والذي يكون كثيرا ما عبارة عن صالة عظيمة يتم فيها تقطيع القطع الاسفنجية حسب الاطوال والابعاد المطلوبة باستعمال مناشير كهربايية، لتكون بعد هذا جاهزة للاستخدامات المتعددة.

(24)

شاهد أيضاً

أعراض نوبات الهلع

علاج نوبات الهلع قد نلحظ كثيرين من الذين نقابلهم في تلك الحياة ومن اوليك الذين …

اترك تعليقاً