أخبار عاجلة
الرئيسية » Celebrities » سيرة فرانز فانون

سيرة فرانز فانون

معلومات عن فرانز فانون فرانز فانون واحد من بين الفلاسفة الفرنسيين وهو الذي قد عرف بنضاله الكبير ضد العنصرية، وكان دائما ما يؤكد على أن الاستعمار لابد وأن يقابل بمقاومة شديدة وكبيرة من المقموعين فما أخذ بقوة لا يسترد إلا بقوة.

نبذة عن الفيلسوف الفرنسي فرانز فانون :
1-  الاسم الكامل له هو فرنز عمر فانون.
2-  ولد فانون في فرنسا يوم 20 من يوليو لعام 1925.
3-  ولد فانون في فرنسا في فور دو فرانس في جزر المارتنيك.
4-  وقد عرف طوال عمره بكونه واحد من بين أهم من حاربوا من أجل الحرية ونيل الاستقلال.

5-  تمكن خلال الحرب العالمية الثانية من محاربة النازيين بين الجيش الفرنسي.
6-  خلال فترة الاستعمار الفرنسي لدولة الجزائر تمكن فانون من أن يصبح الطبيب النفسي العسكري في صفوف الفرنسيين.

7-  وخلال فترة عمله في الجزائر تمكن من الدخول إلى جبهة التحرير الوطني في الجزائر.
8-  وخلال عام 1955 تمكن فانون من الالتحاق بجبهة التحرير الوطني بالجزائر وسافر في السر إلى دولة تونس.
9-  كما تمكن خلال تلك الفترة من تولي الكثير من المهمات التنظيمية والدبلوماسية العسكرية أيضا.
10-  خلال عام 1960 تمكن فانون من أن يصبح سفير للحكومة الجزائرية المؤقتة في غانا.
11-  يوم السادس من ديسمبر لعام 1961 وعندما بلغ فانون سن السادسة والثلاثون من العمر توفى بعد صراع مع مرض سرطان الدم.

12-  تم دفن فانون في مقابر مقاتلي الحرية الخاصة بالجزائريين.
13-  تعد الكتابات الخاصة به عن مقاومة الاحتلال من بين أهم الكتب التي ألهمت المناضلين على مستوى العالم.
14-  كما أن القانون الذي ظل مؤمن به حتي وفاته كان ما يؤخذ بالقوة لا يسترد إلا بالقوة.

أهم أعمال الفيلسوف الفرنسي فرانز فانون :
للفيلسوف الفرنسي فرانز فانون الكثير من الأعمال والكتب التي أقدم على كتابتها خلال فترة مشاركته في الجزائر بالكثير من الحركات والتي من بينها ما يلي :

1-  خلال عام 1961 تمكن فانون من كتابة كتاب معذبوا الأرض.
2-  خلال عام 1952 كتب كتاب أطلق عليه اسم بشرة سمراء أقنعة بيضاء.
3-  وكتاب استعمار يحتضر فهو من بين اهم الكتب الذي اقدم عليها فانون.

أفكار الفيلسوف الفرنسي فرانز فانون :
كان للفيلسوف فرانز فانون الكثير من الأفكار الخاصة به والتي من بينها ما يلي :

1-  دائما ما كان يؤكد ضرورة تنمية وتطور دول العالم الثالث والتي قد تمكنت الكثير من الدول الأوروبية المتقدمة من السيطرة عليها.

2- على الدول الرأسمالية الكف عن تصوير دول العالم الثالث بكونها دول ستعمل على قتل الشعوب المتقدمة في أوروبا.

3-  كما كان يؤكد على أن دول العالم الثالث لا يتوي أبدا أن يقوم بثورة جياع ضد الدول الأوروبية، وأن كل ما تسعى له تلك الدول هي الحصول على أدميتها فالدول الأوروبية قد تمكنت الدول الأوربية من إذلالهم على مر العصور الماضية.

4-  أن تنازل دول العالم الثالث أمام الاستعمار قد كلفهم الكثير في القدم وحتى اليوم ولابد على تذكير تلك الدول بالمزيد من الأمثلة عن التنازل للتأكد بأنه هو من سيدفع الثمن غالي.

5-  التنازلات التي تقدم من الشعب ما هي إلا أغلال يتم وضعها على الشعب من قبل الدول الكبيرة والقوية.

6-  لابد على الشعب من أن يدرك أنه بداخله من يستغل الاستعمار من أجل تحسين وضعه المالي والاقتصادي بدون النظر إلى حال ومصلحة الشعب كله، كما أن أنواع الخيانة الداخلية في الشعوب ليست خيانة وطنية فحسب بل يوجد خيانة ثقافية أيضا وعلى الشعب دائما أن يعمل على التنديد باللصوص.

7-  كما أن فكرة ما أخذ بالقوة لا يسترد إلا بالقوة كانت هي الفكرة المسيطرة عليه من أجل النضال.

(1)

شاهد أيضاً

حياة الفنان ميحد حمد

سيرة الفنان ميحد حمد ميحد حمد هو أحد المطربين الإمارتين الذي يتميز بصوته المميز، ولأنه …

اترك تعليقاً